اهلاً وسهلاً بكم في منتدى ღ عيون ليبيا ღ شرفتوا وآنستوا منتداكم


اهلاً وسهلاً بكم في منتدى ღ عيون ليبيا ღ شرفتوا وآنستوا منتداكم



 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالتسجيلدخول
اخوانى اخواتى اعضاء منتدى عيون ليبيا الاعزاء تحيه طيبه وبعد .. يسـعد بإستضافتكـم كـل قسمـ في منتدانـا ، وكـل موضـوع في أقسامـنـا ...  كونك احد أعضاء هذا المنتدى فأنت مؤتمن ولك حقوق وعليك واجبات .. ليس العبرة بعدد المشاركات .. وانما ماذا كتبت وماذا قدمت لإخوانك الأعضاء والزوار ... كن مميزا في أطروحاتك .. صادقا في معلوماتك .. محباً للخير ... مراقباً للمنتدى في غياب المراقب ... مشرفاً للمنتدى في غياب المشرف ... هذا المنتدى منكم واليكم .. بمساهماتكم وآرائكم نرتقى  ... مع تحيات إدارة المنتدى .

شاطر | 
 

 في الأدب الساخر !.. عِشْتَ تَيْسًا، وتمـوتُ تَيْسًا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nsser
مراقب
مراقب


ذكر عدد الرسائل : 713
العمر : 44
العمل : موظف
مكان الاقامة : ليبيا
الجنسية : ليبي

تاريخ التسجيل : 05/02/2009

مُساهمةموضوع: في الأدب الساخر !.. عِشْتَ تَيْسًا، وتمـوتُ تَيْسًا   السبت يوليو 11, 2009 2:01 pm

عِشْتَ تَيْسًا، وتمـوتُ تَيْسًا

استيقظ التيس من نومه على مأمأة مزعجة لزوجه النعجة، وهي تصرخ في حالة هيستيرية، وتقول له:
- "استيقظ، يا تيسي، قم يا أبا الحِمْلان. مصيبة، مصيبة! "

فتح التيس عينيه، بعد أن أزاح عنهما بقايا القش العالقة بوجهه بهزة من رأسه، وقال:
- "ما لك يا امرأة؟ ما كل هذا الضجيج؟ لقد أزعجتِ الموتى في قبورهم بثغائك؟ "

قالت النعجة، وهي لا تكاد تملك نفسها من الفزع، "مصيبة حلت بنا. لابد أن نهرب الآن. جاءك الموت يا نحيف الذيل. إنها الطامة يا كسير القرن. لقد رأيت الجزار يسن سكاكينه، ويقول لولده إنه سيأتي إلينا الآن ليذبحك. وما أن سمعته حتى هرعت إليك، فما العمل؟ فما العمل؟ "

قال التيس وهو لا يزال مستلقياً على جنبه: "أهذا كل ما في الأمر؟ لقد ظننت أن كارثة نزلت بساحنا. هوِّني عليكِ. ليس هذا بشيء. سأتصرف مع الجزار حين يأتي. فلا تزعجي نفسك."

ملكت الدهشة على النعجة نفسها، وعقدت لسانها، فلم تحر جواباً، وتسمرت مكانها لترى ما سيفعله تيسُها المغوار -الذي أراح رأسه ثانية على الأرض- حين يأتي الجزار.
ولم تمض دقائق معدودة، حتى كان الجزار على باب الزريبة، مشمراً ذراعيه، وفي يده السكين.

رفع التيس رأسه قليلاً وهو ينظر إلى الجزار، وقال له ببربرة متغطرسة: "اسمع يا هذا، إنني لا أعترف بك. فاذهب من هنا ولا تعد، وإلا نطحتك فأرديتك من فورك".

نظرت النعجة في ذهول إلى التيس وقالت بمأمأة يائسة: "يا قصير الذيل، الإنس لا يفهمون بربرة التيوس. وأنت لا قرون لك! أي عدم اعتراف تتحدث عنه يا أبله؟ "

تنبَّه التيس فجأة إلى حقيقة ما قالته النعجة، وقبل أن يتمكن من الرد كان الجزار قد عاجله، فجلس عليه، وأمسك برأسه، وذبحه من وريد لوريد، بلا تسمية، ولا تكبير، وهو يعجب كيف لم يحرك التيس ساكناً، وظل راقداً على جنبه، واكتفى بأن صدرت عنه: "ما .. ما ..ـا ..ا"

قالت النعجة وهي تنظر إلى دم التيس يسيل: "صحيح، عِشْتَ تَيْسًا، ومُتَّ تَيْسًا".


منقول



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
غدير
إدارة المنتدى
إدارة المنتدى


انثى عدد الرسائل : 1727
مكان الاقامة : ليبيا الحبيبة

تاريخ التسجيل : 21/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: في الأدب الساخر !.. عِشْتَ تَيْسًا، وتمـوتُ تَيْسًا   السبت يوليو 11, 2009 3:37 pm

جميلة القصة ومعبرة اخي نصر

والمغزى منها واضح

لا يشرف اي مخلوق على وجه الارض الا ان يعيش حياته شجاعا

bom
مشاركه جميله

تقبل مروري


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://3yon-com.ba7r.org/index.htm
nsser
مراقب
مراقب


ذكر عدد الرسائل : 713
العمر : 44
العمل : موظف
مكان الاقامة : ليبيا
الجنسية : ليبي

تاريخ التسجيل : 05/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: في الأدب الساخر !.. عِشْتَ تَيْسًا، وتمـوتُ تَيْسًا   السبت يوليو 11, 2009 6:59 pm

نتمنى ان تعم الفائده الجميع



اسعدنى مرورك



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
كريمة نفس
إدارة المنتدى
إدارة المنتدى


انثى عدد الرسائل : 372
العمر : 39
العمل : ربة بيت
مكان الاقامة : طرابلس

تاريخ التسجيل : 27/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: في الأدب الساخر !.. عِشْتَ تَيْسًا، وتمـوتُ تَيْسًا   السبت يوليو 11, 2009 10:04 pm

Surprised


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الحسن
إدارة المنتدى
إدارة المنتدى


ذكر عدد الرسائل : 1236
العمر : 43
العمل : مدرب تنمية بشرية
مكان الاقامة : مصر العربية
الجنسية : مصري

تاريخ التسجيل : 28/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: في الأدب الساخر !.. عِشْتَ تَيْسًا، وتمـوتُ تَيْسًا   الأحد يوليو 12, 2009 11:32 am

تسلم يدك اخي نصر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alhassan.own0.com/
nsser
مراقب
مراقب


ذكر عدد الرسائل : 713
العمر : 44
العمل : موظف
مكان الاقامة : ليبيا
الجنسية : ليبي

تاريخ التسجيل : 05/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: في الأدب الساخر !.. عِشْتَ تَيْسًا، وتمـوتُ تَيْسًا   الإثنين يوليو 13, 2009 1:50 am

الله يسلمك حسن والعفو المميزه كريمه



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
في الأدب الساخر !.. عِشْتَ تَيْسًا، وتمـوتُ تَيْسًا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اهلاً وسهلاً بكم في منتدى ღ عيون ليبيا ღ شرفتوا وآنستوا منتداكم :: ¨°o.O ( ..الأقسام الأدبية.. ) O.o°¨ :: القصص والروايات-
انتقل الى: